587f2796fa5a5db3cc485517a7a84751_XL.jpgناقشت إلهام شانتير الوكيل المساعد للشؤون السياسية بوزارة الخارجية السودانية، مع براميلا باتن الممثلة الخاصة للأمين العام للأمم المتحدة للعنف الجنسى، فى مناطق النزاع، الاتفاق على توقيع إطار مشترك للتعاون بين الحكومة السودانية، ومكتب الممثلة الخاصة.

وقالت وزارة الخارجية السودانية، فى بيان يوم الخميس، إن لقاء شانتير وباتن، فى مقر الأمم المتحدة بنيويورك على هامش أعمال الدورة (74) للجمعية العامة للأمم المتحدة، ناقش التطورات الإيجابية بالسودان ودور المرأة والشباب فى نجاح الثورة السودانية، والتوقيع على اتفاقية فتح مكتب لحقوق الإنسان بالسودان، باعتباره خطوة إيجابية لتعزيز الحقوق والحريات.

ودعت الممثلة الخاصة الحكومة السودانية للتوقيع على الاتفاقيات الدولية والإقليمية الخاصة بالمرأة، كاتفاقية القضاء على التمييز ضد المرأة (سيداو)، وبروتوكول "مابوتو"، مشيرة إلى تنسيق مكتبها مع مجلس السلم والأمن الأفريقى ومجلس الأمن، بما يساهم فى تمكين المرأة وحمايتها وتعزيز مشاركتها.

ورحبت شانتير بمقترحات الممثلة الخاصة بخصوص التوقيع على إطار التعاون المشترك، ووضعها موضع التنفيذ بالإضافة إلى العمل على تمكين المرأة وحمايتها بالتنسيق مع مكتبها والجهات المعنية الأخرى.

قضية اليوم

رياضة

Go to top