201979044521257N.jpgأعلن وزير المالية والتخطيط الاقتصادي السوداني الدكتور إبراهيم البدوي أن مؤتمرا دوليا لدعم اقتصاد البلاد سينعقد في العاصمة الأمريكية واشنطن خلال أكتوبر الجاري، وسيبحث إجراءات تدشين صندوق لدعم الخرطوم ماليا.

وقال البدوي إن وزارة الخارجية الأمريكية تعكف على ترتيب إجراءات استضافة المؤتمر، الذي ينعقد تحت اسم "أصدقاء السودان"، عقب انتهاء الاجتماعات السنوية للبنك وصندوق النقد الدوليين في أكتوبر الجاري.

وأكد البدوي خلال لقاء، الخميس، مع بسام القبندي سفير الكويت في الخرطوم، أن الاجتماع سيشهد مشاركة دول عربية وغربية في مسعى لدعم الحكومة الانتقالية في السودان.

وأوضح البدوي أن "أصدقاء السودان" مجموعة دول عربية وغربية تستهدف توفير دعم للسودان قبل رفع اسمه من الدول الراعية للإرهاب، كما تبحث المجموعة ترتيبات إنشاء صندوق ثقة متعدد المانحين لصالح السودان.

وتعمل الحكومة الانتقالية في السودان على تنفيذ برنامج إسعافي لتدعيم اقتصاد البلاد والوفاء بالتزاماتها لتوفير احتياجات قطاعي الصحة والتعليم.

وتسعى الخرطوم لرفع اسم السودان من لائحة الدول الراعية للإرهاب، والاندماج في المجتمع الدولي وإنعاش اقتصادها المنهك.

آراء

منوعات

Go to top